غثيان الصباح أثناء الحمل أسبابه وطرق علاجه

21٬182 المشاهدات
لترجيع والحمل
القرفة للحامل
الحمل وغثيان الصباح
غثيان الصباح

غثيان الصباح أثناء الحمل، ويُسمى أيضًا بغثيان الصباح، قد يكون علامة جيدة. أظهرت الدراسات أن النساء اللاتي يعانين من الغثيان والقيء في الصباح خلال الثلث الأول من الحمل أقل عرضة للإجهاض.
حيث يشير الغثيان والقيء أثناء الحمل إلى أنك تعاني من ارتفاع الصحي لهرمونات اللازمة لاستمرار الحمل.

فعلى الرغم من أن الغثيان هو بالتأكيد شعور غير مريح، إلا أنه غير ضار لك أو لطفلك، وغالبًا ما يُنظر إليه على أنه مؤشر على حمل صحي. غثيان الصباح تشعر به معظم الحوامل فهو يُصيب حوالي 80 بالمائة من جميع النساء الحوامل.

متى يبدأ غثيان الصباح؟

يبدأ الغثيان عادة في غضون 6 – 8 أسابيع من الحمل ومن المتوقع أن يهدأ بين 13 – 14 أسبوعًا. ومع ذلك هناك بعض الاختلافات بين كل حالة وأخرى فبعض الحوامل يمكن أن يبدأن الغثيان مبكراً وبعضهن يمكن أن يستمر لديهن إلى ما بعد الأسبوع 14. كما أن بعض الحوامل لا تعانين من الغثيان طول الثلاثة أشهر الأولى بل يمكن أن يعانين منه بضعة أسابيع فقط أو يأتي ويذهب طوال الأشهر الثلاثة الأولى.
تسميته بغثيان الصباح، يدفع النساء إلى الاعتقاد بأنهن لن يعانين من الغثيان إلا في الصباح، ولكن في الواقع غثيان الصباح يحدث في كثير من الأحيان طوال اليوم، وليس فقط في الساعات الأولى.

ما هي أسباب غثيان الصباح؟

  • هرمون الحمل (HCG): يعتقَد أن ظهور هذا الهرمون خلال الحمل من أهم أسباب حدوث الغثيان، وعلى الرغم من عدم فهم علاقة هذا الهرمون بحدوث الغثيان إلا أن تزامن ارتفاعه مع بداية حدوث الغثيان كان دليلاً قوياً على هذه العلاقة.
  •  هرمون الإستروجين: يُعتَقد أن ارتفاع هرمون الإستروجين بشكل سريع في بداية الحمل يلعب دوراً مهماً في حدوث الغثيان عند المرأة الحامل.
  •  قوة حاسة الشم والحساسية للروائح: حيث إن زيادة الإحساس بالروائح يزيد الغثيان.
  •  زيادة حساسية المعدة: قد ترتفع حساسية الجهاز الهضمي بما في ذلك حساسية المعدة عند بعض النساء في المراحل المبكرة من الحمل.
  •  التوتر: بعض النساء أكثر عرضة لحدوث الغثيان كرد فعل غير طبيعي من قبل أجسامهن نتيجة تعرضهن للتوتر النفسي.

العلاجات المنزلية أو الطبيعية

  • تجنب الأطعمة والروائح التي تسبب الغثيان.
  • الاحتفاظ ببسكويت المملح بجوار سريرك وتناول قطعتين قبل الاستيقاظ. وامنح نفسك بعض الوقت للهضم، وانهضي من سريرك ببطء عندما تكون جاهزًة.
  • تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر على مدار اليوم بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.
  • شرب كمية أقل من الماء والسوائل مع وجباتك، وبدلاً من ذلك اشربيها بين الوجبات.
  • تناول أطعمة أكثر جفافاً مثل الأرز الأبيض أو الخبز المحمص الجاف أو البطاطا المخبوزة بدلاً من الأطعمة الدسمة والمقلية.
  • مص الحلوى الصلبة.
  • إبقاء الغرف جيدة التهوية أو وجود مروحة قريبة لتسهيل التنفس.
  • الحصول على الكثير من الراحة؛ استمع إلى جسدك عندما تشعرين بالإرهاق وحاول الاستلقاء.
  • استنشاق الزنجبيل أو الليمون، أو شرب مشروب الزنجبيل أو عصير الليمون، مما يساعد على تخفيف الشعور بالغثيان.
  • التحدث مع طبيبك الخاص حول فيتامينات ما قبل الولادة التي تتناولينها؛ قد يسبب تناول الكثير من الحديد الغثيان.
  • تناول مكمل فيتامين ب 6 ، الذي أثبت أنه يساعد في الحد من الغثيان والقيء.
  • تناول الوجبات الباردة بدلاً من الساخنة، وذلك لأن الوجبات الباردة لا تنبعث منها رائحة تحفز حدوث الغثيان.
  •  تجنب تناول المشروبات الباردة، واللاذعة، والحلوة.
  •  تجنب التفكير في الغثيان بشكلٍ كبيرٍ ومحاولة تشتيت التفكير في أمور أخرى.
  •  ارتداء الملابس المريحة وتجنب ارتداء الأحزمة الضيقة. 

تجد العديد من النساء أن العلاجات الطبيعية أو المنزلية لا تساعد. قد يكون هناك بعض الراحة، ولكن قد لا يكون ذلك بالراحة التي تريدها. الخبر السار هو أنه يمكنك التحدث مع طبيبك للحصول على وصفة طبية مصممة خصيصًا لعلاج الغثيان.

هل يوجد عوامل خطر تزيد من فرصة حدوث غثيان الصباح؟ 

 قد تكونين أكثر عرضة للخطر في الحالات التالية:

  • لديك توائم أو ثلاثة توائم
  • كان لديك غثيان وقيء حادان في حمل سابق
  • تميل إلى الإصابة بدوار الحركة (على سبيل المثال، مرض السيارة)
  • لديك تاريخ من الصداع النصفي
  • وجود تاريخٍ عائلي للإصابة بالغثيان أثناء الحمل؛ إذ تزيد احتمالية الغثيان إذا كانت الأم أو الأخت قد عانين من الغثيان
  • كنت تشعرني بالغثيان عند تناول موانع الحمل التي تحتوي على هرمون الاستروجين
  • إذا كان حملك الأول
  • إذا كنت تعانين من السمنة (مؤشر كتلة جسمك 30 أو أكثر)
  • كنت تعانين من الضغط المرتفع.

متى تحتاجين إلى الطبيب؟

عند الشعور بالأعراض التالية عليك زيارة الطبيب 

  • شدة الغثيان أو القيء
  • تتبولين فقط كمية قليلة جدًّا أو لون بولك داكن
  • لا يمكنك الاحتفاظ بالسوائل في معدتك
  • الشعور بالدوار أو بالإغماء عندما تقفين
  • تتسارع ضربات قلبك

osratyteam

فريق اسرتي جنتي هو فريق طبي متكامل له خبرات في المجال الطبي والبحث والترجمة ونتطلع دائماَ لكتابة كل جديد لك سيدتي