التهاب جرح القيصرية اسبابه وطرق العلاج وطرق الوقاية منه

7٬982 المشاهدات
التهاب جرح القيصرية اسبابه وطرق العلاج
التهاب جرح القيصرية اسبابه وطرق العلاج

التهاب جرح القيصرية هو واحد من الأعراض التي قد تصيب المرأة بعد خضوعها للولادة القيصرية، وهو ما قد يتسبب في مضاعفات خطيرة لها، ولذا فإننا نقدم لكم في هذا المقال كل ما ينبغي عليك معرفته حيال هذا الأمر.

حيث نعرض لكم التهاب جرح القيصرية وأسبابه وكذلك أشهر الأعراض وعوامل الخطر التي تجعلك معرضة بنسبة كبيرة للإصابة به، وكذلك طرق تشخيصه وعلاجه. 

الولادة القيصرية:

هي أحد التقنيات المستخدمة لولادة الجنين والتي تخضع فيها المرأة الحامل لعملية جراحية؛ إذ يقوم الجراح بإحداث شقًا عرضياً في البطن والرحم وذلك لإخراج الجنين منه، وفي الغالب لا يخضع للولادة القيصرية سوى من تعذر عليهن الولادة الطبيعية، ولا يفضل القيام بهذه العملية قبل الأسبوع 39 من الحمل ما لم يستدعي الأمر ذلك.

دواعي إجراء العملية القيصرية

وقبل أن نتعرف على التهاب الولادة القيصرية نعرض لكم الأسباب التي تجعل الولادة القيصرية أمرًا لا مفر منه مثل:

1. كبر حجم الجنين أو الإصابة بضيق في الحوض.

2. تقدم الجنين بمؤخرته بدلًا من رأسه.

3. أن يكون وضع الجنين أفقيًا لا رأسيًا.

4. زيادة مدة الولادة عن 18 ساعة. 

5. وجود مشاكل في الحبل السري، مثل تقدم الحبل السري على الرأس أثناء الولادة أو تدلى الحبل السري.

6. أن تكون مشيمة الأم لها فص إضافي أو المشيمة المنزاحة.

7. إصابة المرأة الحامل بمقدمات الارتجاع.

8. أن تكون الأم مصابة بأحد الأمراض الجنسية والتي يمكن أن تنتقل للجنين في حال الخضوع للولادة الطبيعية.

ما هو التهاب جرح القيصرية؟

التهاب جرح القيصرية هو أحد أنواع العدوى الذي تتعرض له بعض النساء بعد عملية الولادة القيصرية، والتي قد يكون مصدرها البكتيريا غالبًا.

وعلى الرغم من أن التهاب جرح القيصرية خطيرًا إلا أنه يمكن تفاديه بسهولة، ولذا لا يصاب به إلا حوالي 2% من النساء اللاتي تعرضن للولادة القيصرية.

أعراض التهاب جرح القيصرية

1. خروج إفرازات ذات رائحة كريهة من منطقة الجرح.

2. الشعور بألم عند مكان محدد من الجرح.

3. زيادة درجة حرارة الجسم عن 39 درجة مئوية.

4. تصلب أو قساوة في موضع العملية.

5. عدم التئام الجرح بسهولة.

6. انتفاخ وتورم مكان الشق الجراحي.

7. الإحساس بألم عند التبول.

8. الشعور بانزعاج في البطن.

أسباب التهاب جرح القيصرية 

1. إذا كانت الأم مصابة بداء السكري فإنها تكون معرضة بشكل كبير للإصابة بالتهاب مكان العملية القيصرية، كما أن الجرح لن يتماثل للشفاء بسهولة.

2. تلوث الجرح نتيجة إهمال تنظيفه وتعقيمه عقب العملية.

3. انتقال البكتيريا المؤذية للجرح من خلال اللمس، مثل بكتيريا المكورات العقدية الذهبية أو الإشريكية القولونية.

اقرأي أكثر عن: مخاطر تأخر الولادة الى الشهر العاشر

من هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب جرح القيصرية؟

1. المصابات بداء السكري. 

2. المصابات بالسمنة.

3. المتقدمات في العمر.

4. النساء اللاتي يعانين من ارتفاع في ضغط الدم.

5. الحوامل بأكثر من جنين.

6. النساء اللاتي تعرضن للإجهاض من قبل.

7. الخضوع للفحص المهبلي بشكل متكرر.

8. الخاضعات لتخدير ما فوق الجافية.

ما هي علامات التئام جرح القيصرية؟

1. أن يظهر الجلد حول الجرح بمظهر جيد وسليم.

2. خلو منطقة الجرح من أي ندبات.

3. يصغر حجم الجرح ولا يزداد.

كيف يتم تشخيص التهاب جرح القيصرية؟

1. يقوم الطبيب بتحديد عما إذا كانت المرأة مصابة بعدوى أو لا.

2. تحديد درجة العدوى وشدتها من خلال الفحص البدني لها.

3. التعرف على أعراض العدوى، مثل الحمى والرائحة الكريهة للجرح وغيرها.

4. الحصول على عينة من موضع الجرح وتحليله معمليًا، لتحديد نوع البكتيريا التي تسببت في الالتهاب.

طرق الوقاية من الإصابة بالتهاب جرح القيصرية:

أولًا: قبل العملية، وتشمل ما يلي:

  • اتباع نمط حياة صحي والحفاظ على وزن طبيعي وصحي خلال فترة الحمل.
  • إدارة داء السكري لديكِ إذا كنتِ مصابة به.
  • الامتناع التام عن التدخين.

ثانيًا: بعد العملية، وتشمل ما يلي:

  •  تنظيف الجرح بالماء الدافئ والصابون غير العطري.
  • تغطية مكان الجرح لحمايته من التلوث لمدة معينة يصفها لك الطبيب.
  • الاستحمام بالدش عوضًا عن الاستحمام في الحوض أو حمام السباحة، حتى لا تنتقل الملوثات الي منطقة الجرح مرة أخرى.
  • تناول الأدوية الموصوفة لكِ من قبل الطبيب النسائي.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • الاهتمام بتناول الأكل الصحي بعيدًا عن الوجبات السريعة.
  • تجنب رفع الأشياء ذات الأوزان الثقيلة أو بذل مجهود بدني عنيف.
  • شرب كميات كبيرة من الماء.
  • استشارة الطبيب عند ظهور أي علامة غريبة أو عند انبعاث رائحة كريهة من إفرازات النفاس.
  • احرصي على أن تحصلي على رعاية طبية متقدمة أثناء الحمل وبعد ولادة الجنين للحد من هذه المضاعفات.
  • تجنبي التدخين أو التعرض لأي من العوامل التي قد تزيد من خطر إصابتك بالتهاب جرح القيصرية.

اعرفي أكثر عن:الحركة بعد الولادة القيصرية

علاج التهاب جرح القيصرية

لعلاج التهاب القيصرية يلجأ الطبيب إلى الاستعانة بالمضادات الحيوية المتخصصة في القضاء على بكتيريا المكورات العقدية، وذلك عن طريق حقن المريضة به وريديًا أو تقديمه لها في شكل أقراص.

وبالإضافة إلى ذلك يقوم الطبيب بالتغيير على الجرح وتعقيمه وتنظيفه من الإفرازات، وكذلك استخدام بعض مسكنات الألم أو خافضات الحرارة للقضاء على أعراض الالتهاب.

أهمية المشي في التئام جرح القيصرية

  • يساعد المشي على التئام الجرح بشكل سريع.
  • كما أنه يحد من الانتفاخات عند منطقة الجرح.
  • كما يساعد أيضاً على عودة عمليات التبرز إلى الطبيعي، مما يمنع الضغط على مكان العملية.
  • يحد من الزيادة في الوزن، ومن ثم يقلل من الضغط الحادث في موضع العملية القيصرية.

المراجع:

1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/324428

2. https://www.medicalnewstoday.com/articles/324505

3. https://www.verywellhealth.com/help-my-surgical-incision-is-opening-3156912

osratyteam

فريق اسرتي جنتي هو فريق طبي متكامل له خبرات في المجال الطبي والبحث والترجمة ونتطلع دائماَ لكتابة كل جديد لك سيدتي