إحدي عشر سببا لحموضة المعدة أثناء الحمل ونصائح مهمة للتخلص منها

8٬879 المشاهدات
حموضة المعدة اثناء الحمل

تعتبر حموضة المعدة من أشهر أعراض الحمل وهي مشكلة تواجه الكثير من النساء الحوامل، تأتي هذه الأعراض نتيجة هرمون البروجيسترون الذي يرخي الصمام الموجود في الجزء العلوي من المعدة.

ويؤدي ذلك إلى تسرب كمية صغيرة من عصارة المعدة، وأحياناً الطعام المهضوم جزئياً، إلى الأعلى نحو المريء

فإفرازات المعدة للحمض لا تزيد أثناء الحمل وإنما يكون بنفس الكمية، لذلك فإن ما يعتقده البعض أن سبب حموضة المعدة أثناء الحمل ناتج عن زيادة إفرازات المعدة فهو خاطئ. ومن الجدير بالذكر أن هذه الحالة لا تشكل خطراً على صحة الأم أو الجنين عادةً، ولكن قد يُرافقها ظهور مجموعة من الأعرض إلى جانب الشعور بالحرقة في الحلق والصدر، ومنها:

  • حرقة في مقدمة المعدة آخر المريء.
  • ضغط على منطقة الصدر.
  • السعال وكثرة التجشؤ.
  • احتقان الحلق.
  • الشعور بالامتلاء والانتفاخ،
  • بالإضافة إلى الشعور بالإعياء والتعب،

ومن الجيد ذكره أنّه يمكن التخلص من الأعراض الخفيفة المرافقة لحرقة المعدة من خلال تغيير نمط الحياة والنظام الغذائي.

ولكن في الحالات التي تكون فيها هذه الأعراض شديدة أو مستمرة يتم اللجوء إلى علاجات أخرى وذلك تبعاً لنصائح الطبيب.

ماهي أسباب حموضة المعدة؟

1- ارتخاء المعدة من أهم اسباب زيادة حموضة المعدة

لابد من معرفة أن الهرمونات التي تُفرز أثناء الحمل وخاصة هرمون البروجيسترون له خاصية ارتخاء العضلات الناعمة ومن هذه العضلات الناعمة عضلات المعدة، وبالتالي فالمعدة ترتخي ويصبح تفريغها لمكوناتها أطول من الوقت الطبيعي حيث أن المعدة عادة تفرغ مكوناتها خلال ست إلى ثمان ساعات، أما بالنسبة لزيادة هرمون البروجسترون أثناء الحمل، فإن إفراغ المعدة قد يصل إلى ١٢ ساعة.

2- زيادة حجم الرحم

أثناء الحمل يزيد حجم الرحم فيضغط على المعدة، مما يسبب خروج الحمض من المعدة إلى المريء وهو ما يعرف بارتجاع ما تحتويه المعدة إلى المريء. وتسبب الحموضة شعور بعدم الراحة وحرقة في الصدر، وخاصة عند المرأة الحامل فهي تزعجها كثيرًا

3- التدخين يُسبب حموضة المعدة

من العوامل الهامة التي تسبب حموضة المعدة أثناء الحمل، كما إنها تسبب العديد من المشاكل فيجب على المرأة الحامل الإقلاع عن التدخين حتى لا يتأثر الجنين بذلك.

4- الكحول

تناول الكحوليات يزيد من حموضة المعدة.

5- الكافيين

تناول المشروبات التي تحتوي على كافيين مثل القهوة والشاي، وتناول المشروبات الغازية.

6- الطعام

تناول الطعام غير الصحي بكثرة، مثل الأطعمة الحمضية بجميع أنواعها، وكذلك البصل والثوم، وإضافة التوابل بكميات مفرطة على الأطعمة.

7- الطعام الغني بالدهون يزيد حموضة المعدة

بعض أنواع من الأطعمة كالأطعمة الغنية بالدهون بكثرة مثل الأفوكادو وكذلك
تناول الأطعمة الغنية بالدهون بكثرة مثل الأفوكادو.

8- الأعشاب

هناك بعض الأعشاب رغم فوائدها إلا أنها قد تسبب الحموضة مثل النعناع، لذلك يجب تناوله باعتدال.

9- زيادة الوزن والسمنة تزيد حموضة المعدة

ترتبط السمنة بارتفاع معدل الحموضة، لذا تجنبي زيادة الوزن المفرطة في الحمل.

10- النوم

النوم بعد تناول الطعام مباشرةً يعد عامل أساسي لحدوث حموضة المعدة أثناء الحمل.

11- الأدوية

تناول بعض الأدوية قد يسبب حموضة المعدة مثل كالأدوية المستخدمة في علاج الأرق، وارتفاع ضغط الدم، والأمراض القلبية.

نصائح مهمة للتخلص من حموضة المعدة أثناء الحمل

  • تقسيم الوجبات على مدار اليوم إلى 5 وجبات رئيسية بدلا من ثلاث وجبات فقط، وقللي كمية الأكل في كل وجبة.
  • قومي بمضغ الطعام ببطء نوعا ما وابتعدي عن المضغ السريع.
  • لا تذهبين للسرير بعد تناول العشاء مباشرة، فعليك الانتظار ساعتين على الأفل حتى تتمكن معدتك من هضم الطعام.
  • عند النوم ضعي الوسائد تحت كتفيكِ لمنع ارتجاع الحمض من المعدة إلى المريء
  • ابتعدي عن الانحناء بعد تناول الطعام مباشرةً.
  • تجنبي الملابس الضيقة وارتدي الملابس الفضفاضة لتجنب المزيد من الضغط على المعدة.
  • تجنبي الإمساك بتناول الأطعمة الصحية والخضراوات.
  • امضغي العلكة بعد تناول الطعام فهي تحفز إفراز اللعاب مما يساعد على تعادل الحمض.
  • قللي من استخدام التوابل والمقليات والدهون.
  • الامتناع عن تناول المأكولات التي تزيد الحموضة، مثل الحمضيات بصورة عامة والمنبهات كالشاي والقهوة والأكلات الدهنية وخصوصاً الوجبات السريعة.
  • عليك بشرب الحليب المنزوع الدسم وذلك للتقليل من إفراز الحمض.
  • المحافظة على وزن مناسب.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الابتعاد عن الأمور التي تثير التوتّر وتزيد من الضغوط النفسية
  • الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية بعد تناول وجبة الطعام بشكل مباشر.
  • هناك بعض السيدات اللاتي يعانين من وجود فتاق داخلي في الحجاب الحاجز فهؤلاء السيدات يعانين من الحموضة الشديدة حتى بدون حمل وتزيد هذه الأعراض مع الحمل.
  • ويمكن للسيدة الحامل استخدام الأدوية المضادة للحموضة وذلك بعد مشورة الطبيب لأخذ الأنواع المناسبة لحالتها.

ماهي الأطعمة التي تخفّف من حموضة المعدة؟

هناك بعض من الأطعمة التي تستطيع التخفيف من حموضة المعدة

  • البطاطا الحلوة: كتناول البطاطا الحلوة، وذلك من خلال شويها في الفرن وتناولها بعد تناول الوجبة الرئيسية مباشرة وهذا لقدرتها على امتصاص الحرقة وتحول دون وصولها إلى مقدّمة المعدة.
  • منتجات الألبان: تناول كوب يومي من اللبن الزبادي قبل الخلود للنوم. حيث يمنع اللبن الرائب تكوين الحموضة عن طريق التخلص من الكمية الزائدة منها. يحتوي اللبن الرائب على مغذيات سهلة الهضم، بالإضافة إلى ذلك يقدم مغذيات أخرى تساعد في عملية الهضم. يمكن تناوله على الغداء ولا ينصح به ليلا.
  • الزنجبيل: يساعد الزنجبيل في تخفيف الألم وعدم الراحة الناتجة عن حرقة الصدر سريعا. يعتبر من العلاجات المنزلية الفعالة لارتجاع الحموضة والشعور بالغثيان. يمكن تناولها بإضافة الماء المغلي لها وشربها أو إضافتها للأطعمة.
  • المكسرات: تعد المكسرات وخصوصا اللوز من الأطعمة القلوية. إذا أردت تناول وجبة خفيفة مغذية وقليلة الحموضة ولا تسبب انزعاج لمعدتك، فعليك بأخذ حفنة من اللوز وقرشها عندما تشعر بالجوع.
  • الموز: يعتبر فاكهة قلوية ويساعد على تعادل الحموضة في المعدة. يساعد تناول الموز بانتظام على التخلص من الألم المصاحب للحموضة بشكل نهائي وسريع في نفس الوقت.
  • الفواكه الحمضية: في الواقع إن تناول الفواكه الحمضية يساعد على تفاقم الحموضة في المعدة. ولكنها تساعد على تسهيل عملية الهضم. يصبح تناول عصير الليمون والبرتقال مفيدا حين يتم تناوله ببضع ساعات قبل وجبة الغداء.
  • البطيخ: يساعد البطيخ في تخفيف أعراض حرقة الصدر نهائيا. تناول من3-4 قطع من البطيخ يوميا يكون كافي للتخلص من هذه الأعراض المصاحبة لارتجاع الحموضة.
  • الخردل: يمكن إضافته إلى الطعام فهو يساعد على تسهيل عملية الهضم ويخفف الحموضة أيضا.
  • الخس: يعتبر الخص طعاما قلويا، فعند استهلاكه يوميا فيساعد على التخلص من عسر الهضم الذي يكون سببا من أسباب الحموضة بعض الأوقات.
  • أوراق الكاري: تحتوي هذه الأوراق على مضادات الأكسدة، وتستطيع علاج مشكلات الجهاز الهضمي .
  • السبانخ الطازجة: تحتوي السبانخ على الفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية. وتعتبر من أكثر الأطعمة التي يوصى بها لتجنب الحموضة، تناول حصص صغيرة منها بانتظام يكون كافي للتقليل من الحموضة.
  • البقدونس: يستخدم البقدونس لعلاج مشاكل المعدة منذ أكثر من 100 عام.
  • الكوسة: الكوسة تتشابه مع الخس أنها طعام قلوي، وتناول الكوسة يساعد في معادلة الأحماض داخل المعدة وبالتالي يتخلص من مشكلة عدم الراحة عند تناول الطعام.

osratyteam

فريق اسرتي جنتي هو فريق طبي متكامل له خبرات في المجال الطبي والبحث والترجمة ونتطلع دائماَ لكتابة كل جديد لك سيدتي