الم الظهر عند الحامل اسبابه و7 طرق مختلفة لعلاجه

17٬414 المشاهدات
اسباب الم الظهر للحامل
الحامل والم الظهر
اسباب الم الظهر للحوامل

يحدث الم الظهر عند الحامل عادةً في مكان التقاء الحوض بالعمود الفقري، عند المفصل العجزي الحرقفي.

ومعظم النساء الحوامل يعانين من آلام الظهر، وعادة ما تبدأ هذه الآلام في النصف الثاني من الحمل.

أسباب آلام الظهر عند الحامل

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي الى حدوث الم الظهر عند الحامل فيما يلي بعض منها

1. زيادة الوزن

خلال فترة الحمل الصحي، تكتسب النساء عادةً ما بين 9 – 18 كيلو جرام خلال فترة الحمل. ويجب أن يدعم العمود الفقري هذا الوزن الزائد وهذا ما يُسبب آلام أسفل الظهر.

كما يضغط وزن الجنين والرحم أيضًا على الأوعية الدموية والأعصاب في الحوض والظهر.

2- تغييرات في مركز التوازن للجسم

يغير الحمل مركز ثقلك ونتيجة لذلك، فقد تبدأي تدريجيًا حتى بدون أن تلاحظي في تعديل وضعك والطريقة التي تتحركي بها مما يؤدي إلى حدوث آلام الظهر لك.

3- التغيرات الهرمونية

أثناء الحمل، ينتج جسمك هرمونًا يسمى ريلاكسين يسمح للأربطة الموجودة في منطقة الحوض بالاسترخاء وتصبح أكثر مرونة استعدادًا لعملية الولادة.

يمكن أن يتسبب نفس الهرمون في ارتخاء الأربطة التي تدعم العمود الفقري، مما يؤدي إلى ألم الظهر للحامل.

4- انفصال العضلات

مع توسع الرحم، قد تنفصل الصفحتان المتوازيتان من عضلات البطن، والتي تمتد من القفص الصدري إلى عظم العانة، ويؤدي هذا الانفصال إلى تفاقم آلام الظهر للحوامل.

5- الإجهاد

يمكن أن يسبب الإجهاد توترًا عضليًا في الظهر، والذي يمكن الشعور به كألم في الظهر أو تقلصات. قد تجدين أنك تعانين من زيادة في آلام الظهر خلال فترات الحمل المجهدة.

علاجات آلام الظهر أثناء الحمل

آلام الظهر أثناء الحمل ليست مفاجئة، لكنها لا تزال تستحق الاهتمام والعمل على تقليلها حيث تعتبر آلام الظهر أثناء الحمل شكوى شائعة ولا عجب. فأنت تكتسبين وزناً، ويتغير مركز الجاذبية لديك، وتعمل هرموناتك على إرخاء الأربطة في مفاصل حوضك.

 يمكن التخفيف من الم الظهر عند الحامل من خلال سبع طرق

1. محاولة الوقوف بالطريقة الصحيحة

مع نمو طفلك، يتحول مركز ثقلك إلى الأمام ولتجنب السقوط للأمام، يحدث انحناء للجسم للخلف والذي يمكن أن يجهد عضلات أسفل ظهرك ويساهم في ألم الظهر أثناء الحمل.

فما هي الوضعية الصحيحة للوقوف؟

  • الوقوف بشكل مستقيم.
  • رفع صدرك عالياً.
  • حافظ على استرخاء كتفيك.
  • المباعدة بين ركبتيك.
  • إذا كان عليك الوقوف لفترات طويلة من الوقت، فضع قدمًا واحدة على كرسي منخفض وخذ وقتًا لفترات راحة متكررة.
  • كما يجب عليك الجلوس بحذر اختر كرسيًا يدعم ظهرك، أو ضع وسادة صغيرة خلف أسفل ظهرك.

2. اختيار الأحذية المناسبة للحمل

ارتدِ أحذية بكعب منخفض وتجنبي الأحذية ذات الكعب العالي، لأنها قد تغير توازنك للأمام وتسبب لك السقوط.

3. حمل الأشياء بطريقة صحيحة

عند رفع جسم صغير، قم بالقرفصاء ورفعه بساقيك، لا تنحني من الخصر أو ترفعي ظهرك من المهم أيضًا معرفة حدود قدرتك فلا ترفعي الأشياء الثقيلة.

4. النوم على جانبك

نم على جانبك وليس ظهرك. حافظ على ثني ركبتيك أو كلاهما مع استخدام وسائد الحمل أو الدعم بين ركبتيك المثنيتين وتحت بطنك وخلف ظهرك.

5. الكمادات أو التدليك

في حين أن الأدلة التي تدعم فعاليتها محدودة، فقد يساعدك التدليك أو تطبيق الحرارة والبرودة على ظهرك فابدأ بوضع كمادات باردة (مثل كيس من الثلج أو خضروات مجمدة ملفوفة في منشفة) على المنطقة المؤلمة لمدة تصل إلى 20 دقيقة عدة مرات في اليوم. بعد يومين أو ثلاثة أيام، قم بالتبديل إلى التدفئة – ضع وسادة تدفئة أو زجاجة ماء ساخن على المنطقة المؤلمة. احرصي على عدم استخدام الحرارة على بطنك أثناء الحمل

6. التمارين الرياضية

التمارين المنتظمة تقوي العضلات وتعزز المرونة وتخفف الضغط على عمودك الفقري. تشمل التمارين الآمنة لمعظم النساء الحوامل المشي والسباحة وركوب الدراجات الثابتة

يمكن لأخصائي العلاج الطبيعي أيضًا أن يوضح لك تمارين الإطالة والتمارين التي قد تساعدك.

تمرين إطالة أسفل ظهرك: استريحي على يديك وركبتيك مع توجيه رأسك لظهرك اسحب معدتك إلى الداخل مع تدوير ظهرك قليلاً انتظر لعدة ثوان، ثم أرخ معدتك وظهرك – حافظ على ظهرك مسطحًا قدر الإمكان. تدريجيًا كرر التمرين حتى 10 مرات.

7. الوخز بالإبر

الوخز بالإبر هو شكل من أشكال الطب الصيني يتم فيه إدخال إبر رفيعة في الجلد في أماكن معينة. أظهرت الدراسات أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون فعالًا في تخفيف آلام أسفل الظهر أثناء الحمل. ولكن عليك استشارة طبيبك قبل التجربة.

المزيد من الأخبار السارة: ما لم تعانين من آلام الظهر المزمنة قبل الحمل، فمن المحتمل أن يخف الألم تدريجيًا قبل الولادة.

متى تطلب العلاج من الطبيب؟

عادة ما لا يكون ألم الظهر في حد ذاته سببًا لاستدعاء طبيبك. ولكن يجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور إذا واجهت أيًا مما يلي:

  • ألم حاد
  • ألم شديد بشكل متزايد أو ألم يبدأ فجأة
  • ظهور تشنجات
  • ألم في الظهر أثناء الحمل مصحوبًا بنزيف مهبلي
  • حمى
  • حرقان أثناء التبول

في حالات نادرة، قد تكون آلام الظهر الشديدة نتيجة لمشاكل أخرى مثل هشاشة العظام، التهابات العمود الفقري أو التهاب المفاصل.

 كما قد تكون الآلام المنتظمة علامة على المخاض المبكر. لذلك إذا كنت تعاني من أي من هذه المشاكل، فمن المهم أن يقوم طبيبك بفحصك.

اقرأي أكثر عن:

التمارين الرياضية والحمل

آلام المفاصل أثناء الحمل الأسباب والعلاج المنزلي

أسباب الأرق وقلة النوم في الحمل و7 طرق فعالة للعلاج

ماهي اسباب حموضة المعدة في الحمل (حرقة المعدة) وطرق علاجها

المصدر:

https://www.webmd.com/baby/guide/back-pain-in-pregnancy#1-2

osratyteam

فريق اسرتي جنتي هو فريق طبي متكامل له خبرات في المجال الطبي والبحث والترجمة ونتطلع دائماَ لكتابة كل جديد لك سيدتي